Home

بحث حول نهاية التاريخ عند فوكوياما

فوكوياما والتاريخ الذي لن ينتهي هنا - مركز كارنيغي للشرق

  1. يعترف فوكوياما في كتابه الجديد الصادر الشهر الماضي بأن العالم تغير عن تلك اللحظة حينما نشر مقاله الأول عن نهاية التاريخ في 1989 قبيل انهيار الكتلة الشرقية، أو عندما ظهر كتابه الأشهر في 1992، برغم أنه مازال متمسكاً بفكرته الرئيسية
  2. أن طرح فوكوياما هذا حول مسألة نهاية التاريخ والمخلوق الذي يولد في النهاية , أي الانسان الأخير, جعل الكثير يعتقد بأن أمكانية نهاية التاريخ تدور في الواقع حول السؤال التالي:- هل يوجد بشكل ملموس في العالم الراهن بدائل للديمقراطية الليبرالية قابلة للحياة
  3. لقد دافع هؤلاء في هذه الحقبة، وأخص بالذكر فوكوياما في كتابه: نهاية التاريخ على أن البدائل التاريخية لم تعد ممكنة من خارج النظام الرأسمالي، بمعنى أن الشكل الوحيد الذي يمكنه أن ينجح في تنظيم المجتمعات على الصعيد العالمي هو استنساخ هذه الرأسمالية الأمريكية وتعميمها.
  4. بداية هذا الانهيار لذلك الفكر في تلك الفترة ، أعلن فوكوياما عندها عن نظريته لنهاية التاريخ، والتي تتلخص في: أن بانهيار النظام الاشتراكي، وظهور الديموقراطية الليبرالية في العالم هو نهاية للتاريخ في حد ذاته حيث قال «إن هذا الانهيار الاشتراكي قد شكل نقطة النهاية للتطور الفكري، والأيدولوجي للبشرية ومثل آخر شكل للحكومات الإنسانية، وعلى هذا النحو ينتهي التاريخ
  5. إن فكرة نهاية التاريخ، فكرة طرحها فرانسيس فوكوياما في كتاب بنفس الاسم، حيث تحدث فيها عن انتصار الأيديولوجية الليبرالية على غريمتها الاشتراكية، وكان الكتاب تأكيد طويل على هذه الفكرة، والتي أعلنت موت الأيديولوجيات وانتهاء الصراع، وهذا البحث يدور في فلك هذه الفكرة، وما هي أهدافها، ومدى صوابيتها من عدمه
  6. تبنى فوكوياما لأول مرة مفهوم نهاية التاريخ في مقال له نشر في مجلة The national interest خلال عام 1983 تحت عنوان نهاية التاريخ، ويقول فرانسيس فوكوياما لقد طرحت في ذلك المقال الفكرة التالية يبدو أنه قد ظهر توافق مدهش في السنوات الأخيرة يتعلق بالديمقراطية الليبرالية كنظام للحكم لأنها انتصرت علي الإيديولوجيات المنافسة كالنظام الملكي الوراثي والفاشية وأخيراً الشيوعية، ويقول فوكوياما لقد أشرت فضلاً عن ذلك إلى أن الديمقراطية الليبرالية بإمكانها أن تشكل فعلاً منتهي التطور الإيديولجي للإنسانية()
  7. لقد أثرت النظرية نهاية التاريخ لفوكوياما جدالا واسعا في الحكم على نهاية التاريخ بالتوقف، (كتعقيب) في حين أن تاريخ في تعاقب مستمر من الأحداث والوقائع المتدوالة ولهذا نقد أدوارد سعيد بأن فوكوياما حبس نفسه دخل الصندوق نهاية التاريخ ,ولذا فإن هذه النظرية هي اللاموضوعية في.

نهاية التاريخ

فوكوياما.. ونظرية نهاية التاريخ؛ هي نظرية تعبر عن الفكر التصادمي، وقد أفردنا للرد عليها مقالًا لما لها من شهرة وتأثير في السنوات الأخيرة في ميداني الفكر والسياسة، ففوكوياما قد صكَّ نظريَّةً استطاعت أن تُثير نقاشًا. فوكوياما في كثيرٍ من أطروحاته لم يغادر مقولات هيغل التي استقاها عبر كوجيف، وبحث بمرحٍ ذاتي غامر عن نقطة التقاء العقلي والواقعي بالهيغلية الكلّية، لقد خبر الصراع وعلاقته بالتاريخ؛ لم تستهوه الليبرالية الكلاسيكية القديمة الساكنة كما عند هوبز، ولكنه في معظم ما كتب من بعدُ.

نظرية نهاية التاريخ صاحبها فرانسيس فوكوياما في مقاله الشهير نهاية التاريخ شارحا نظريته بالقول إن ما نشهده الآن ليس نهاية للحرب الباردة أو مرور فترة معينة لمرحلة ما بعد الحرب، وإنما نهاية للتاريخ، ب ت. فرانسيس فوكوياما. أعمال. نهاية التاريخ والإنسان الأخير (1992) مستقبلنا بعد البشري: عواقب ثورة التقنية الحيوية (2002) أميركا على مفترق طرق: الديمقراطية، السلطة، وميراث المحافظين الجدد (2006) أصول النظام السياسي (2011) النظام السياسي والاضمحلال: من الثورة الصناعية إلى عولمة. وهذا يعني، أن مقولة نهاية التاريخ عند فلسفة بعينها، كما قال فوكوياما، ستبقى مجرد أحلام لواقع وظروف آنية غير منطقية أو علمية، ومن هذه المنطلقات فالتوقعات أن التاريخ سيستأنف مرة أخرى ولن يتوقف، بعد جائحة كورونا برؤية أخرى جديدة ومغايرة، ربما تخفف من غلواء وسلبيات حركة. قبل عشرين سنة أو أكثر قليلاً (سنة 1992) أصدر فرانسيس فوكوياما كتابه الذي نال شهرة عظيمة نهاية التاريخ، فقد ترجم إلى عدد كبير من اللغات، منها العربية، وفاق ما طبع منه عدة ملايين من النسخ تعد أطروحة نهاية التاريخ والإنسان الأخير التي نشرها في مجلة ناشيونال إنترست عام 1989 قبل أن يتوسع فيها ويؤلف الكتاب، من أشهر أطروحات فوكوياما والتي جادل فيها بأن تطور التاريخ البشري كصراع بين الأيديولوجيات إنتهى إلى حد كبير، مع إستقرار العالم على الديمقراطية الليبرالية بعد الحرب الباردة وسقوط جدار برلين عام 1989، وتوقع فوكوياما انتصار الليبرالية السياسية والاقتصادية في نهاية المطاف

صراع الأيديولوجيات في العالم الإسلامي – البوصلة

تبدأ نهاية التاريخ والرجل الأخير بأطروحة بسيطة؛ يقول فوكوياما إن فشل الشيوعية وما تلاه من اختفاء الاتحاد السوفيتي من المسرح العالمي قد أدى إلى انتصار الديمقراطية الليبرالية والرأسمالية، ولم يعد هناك منافسون لهذه الأيديولوجيات، ونتيجة لذلك تم تحقيق الأمن والحرية، وبالتالي فقد انتهى التاريخ والأحداث الرئيسية التي تشكله يقول الفيلسوف الأميركي الياباني الأصل فوكوياما وهو صاحب مقولة وكتاب نهاية التاريخ التي اشتهرت قبل نحو عقد ونيف من الزمان، وخلاصتها أن تجربة الديمقراطية البشرية تنتهي عند التجربة الأميركية

واليوم حيث تهتزّ الأرض من تحت أوربا اجتماعيا فإنّ فكرة نهاية التاريخ عند فوكوياما هي في نظري مشكلة مصداق لا مفهوم، وبأنّ لحظة إعلانه عن نهاية التاريخ إنما كان في الحقيقة يعلن عن بداية تاريخ جديد سيشهد صراعا أقوى تقدحه الرغبة في الاعتراف، فالتاريخ بهذا المعنى الذي سار عليه هيغل وكوجيف لا يتحدث عن نهايات بل عن تحولات مستمرة وفق جدل الهيمنة والاعتراف. ما أجمله فوكوياما في مقاله فصله في كتاب أصدره عام 1992 بعنوان نهاية التاريخ والإنسان الأخير، حيث أضاف وشرح نظريته المثيرة للجدل في كتابه الذي اكتسب شهرة عالمية واسعة وبلغ عدد طبعاته أكثر من عشرين طبعة مختلفة، وكان في قائمة أكثر الكتب مبيعاً

وظهرت الكلمة في المجلة في صيف 1989 على شكل مقالة عنوانها «نهاية التاريخ؟». وسرعان ما قلبت عالم السياسة الخارجية رأساً على عقب. تلخصت فرضية فوكوياما يومها بالقول إنه مع الانهيار الوشيك للاتحاد السوفييتي، فإن آخر البدائل الإيديولوجية التي تواجه الليبرالية تكون قد أُزيلت نهاية التاريخ بداية الشهرة. فرانسيس فوكوياما كاتب ومفكر أميركي الجنسية أصله ياباني؛ يعد من أهم مفكري المحافظين الجدد في أميركا. اشتهر بكتابه نهاية التاريخ والإنسان الأخير الذي ألفه بُعيد انهيار الاتحاد السوفياتي، لكنه تراجع لاحقا عن كثير من أفكاره وآرائه ومواقفه.

نهاية.. نهاية التاريخ عند فوكوياما؟ - العمق المغرب

1-محمود، عبد القادر.- الفكر الإسلامي والفلسفات المعارضة.- مصر، الهيئة المصرية العامة للكتاب، ط2، 19 ; 6 و نجد في الفلسفة الحديثة تجلى فكرة نهاية التاريخ و بخاصة في الفلسفة المثالية الألمانية عند هـيجل (F.Hegel) الذي بناها على. نظرية نهاية التاريخ صاحبها فرانسيس فوكوياما في مقاله الشهير نهاية التاريخ شارحا نظريته بالقول إن ما نشهده الآن ليس نهاية للحرب الباردة أو مرور فترة معينة لمرحلة ما بعد الحرب، وإنما نهاية للتاريخ، ب فرانسيس فوكوياما كاتب ومفكر أميركي الجنسية أصله ياباني؛ يعد من أهم مفكري المحافظين الجدد في أميركا. اشتهر بكتابه نهاية التاريخ والإنسان الأخير الذي ألفه بُعيد انهيار الاتحاد السوفياتي، لكنه تراجع لاحقا عن كثير من. فوكوياما في كثيرٍ من أطروحاته لم يغادر مقولات هيغل التي استقاها عبر كوجيف، وبحث بمرحٍ ذاتي غامر عن نقطة التقاء العقلي والواقعي بالهيغلية الكلّية، لقد خبر الصراع وعلاقته بالتاريخ؛ لم تستهوه. نظرية نهاية التاريخ لـ فرانسيس فوكوياما امتلأ التاريخ بعدد كبير جدًا من الكتاب والفلاسفة والمفكرين الذين قد ذكروا العديد من النظريات والاراء التي لاقت اهتمام البشرية بأكملها ولاقت نصيب وافر أيضًا من البحث والتنقيب.

نهاية التاريخ عند فوكوياما ( الجزء الأول ) - مجلة الباحثون

بغض النظر عن رأينا في نظريات المفكر الأمريكي من أصل ياباني فرانسيس فوكوياما، وعلى رأسها نظرية نهاية التاريخ التي طرحها في أعقاب انتهاء الحرب الباردة والثنائية القطبية، فشهرته قبل أن يتبين عدم صوابها ترجمة: يامن صابور يرى فوكوياما أن رغبة المجموعات الهوياتية في نيل الاعتراف تمثل تهديداً رئيساً لليبرالية في شباط/فبراير من العام 1989، ألقى

كل ما تريد معرفته عن «نهاية التاريخ» والإنسان الأخير

نبذة عن الكتاب من موقع النيل والفرات: يقول فوكوياما في أن فكرة هذا الكتاب ترجع إلى مقالة له حمل نفس العنوان نهاية التاريخ كان قد كتبه في صيف عام 1989، عالج فيه التوافق الكامن في النظام الرأسمالي الليبرالي كنظام حكم بدأ. ثالث كتبنا يا أصدقاء هو كتاب نهاية التاريخ وخاتم البشر أو نهاية التاريخ و الانسان الأخير في ترجمات أخرى لفرانسيس فوكوياما. طبعاً وفي معرض حديثنا عن هذا الكتاب لا أستطيع إلا أن أتذكر الافتة الشهيرة التي رفعت في. ولعلّ أكبر مثال على ذلك أستاذ علوم السياسة الشهير فرانسيس فوكوياما (جامعة ستانفورد) الذي وضع نصاً صار أساس جدل عالمي عن «نهاية التاريخ والإنسان الأخير» (1992)، حاول فيه التنظير لمعنى سقوط.

مفهوم نهاية التاريخ عند المسيري وفوكوياما - مركز خُطوة

فوكوياما من نهاية التاريخ إلى مستقبلنا ما بعد البشري وفعلا تصل أغلب هذه العربات الي المدينة في النهاية ، وهذه العربات عندما تصل لا تختلف عن بعضها الا في شيء واحد هو توقيت وصولها الي. بحث عن الصراع ، وجاءت هذه النظرية بمثابة ردٍّ مباشر لما قدمه تلميذه فرانسيس فوكوياما من أطروحة تحت عنوان نهاية التاريخ والإنسان الأخير. شَمِلَ هذا النظام ما عاشه الإنسان من استبداد. مقالات عن نهاية الإنسان فرانسيس فوكوياما pdf كتبها فرانسيس فوكوياما الأربعاء, أغسطس 11 2021 بحث ع فوكوياما بين نهاية التاريخ وبدايته هل نهاية التاريخ انتهت وبدأ الحديث عن بداية التاريخ؟ هذا ما سيظهره الكاتب من خلال هذا الحوار، وهو خاضع للحجر الصحي ويحاضر عن بعد في مادة العلوم السياسية

في شباط/فبراير من العام 1989، ألقى فرنسيس فوكوياما كلمة في جامعة شيكاغو حول العلاقات الدولية. كان يومها في السادسة والثلاثين من عمره، وفي طريقه للانتقال من عمله خبيراً في السياسة الخارجية السوفييتية لدى مؤسسة راند في. د. كميل حبيب _. عام 1992 أصدر فرنسيس فوكوياما كتابه الشهير «نهاية التاريخ»، والذي أعلن فيه أنّ الإنسانية لم تجتز حقبة في تاريخها الحديث، بل انتهى تاريخها مع سقوط الاتحاد السوفياتي وما نتج عنه من نهاية لتطوّر العقائد.

منذ أن نشر (فرانسيس فوكوياما) مقالة بعنوان (نهاية التاريخ) في عام 1989م بمجلة ناشيونال انترست (المصلحة القومية) الأمريكية، الذي تحول إلى كتاب في ثلاث عشرة لغة، وردود الأفعال مازالت متوالية، حتى مع صدورالكتاب الموسع. فرانسيس فوكوياما مفكر وكاتب وفيلسوف أمريكي من أصل ياباني، عمل ضمن فرق التخطيط في وزارة الخارجية الأمريكية، وألّف العديد من الأبحاث أشهرها كتاب نهاية التاريخ والإنسان الأخير المؤلف كتاب نهاية التاريخ وخاتم البشر لـ فرانسيس فوكوياما والمؤلف لـ 16 كتب أخرى. يوشيهيرو فرانسيس فوكوياما (إنجليزية : Yoshihiro Francis Fukuyama) (ولد 27 أكتوبر 1952) هو عالم وفيلسوف واقتصادي سياسي، مؤلف. الكتابة حول هذا الموضوع تتطلب، بدءا، قوة فكرية جبّارة ومَعينا معرفيا غزيرا، لا أتوفر عليهما؛ فمجادلة ومحاورة أفكار شيخ الفلاسفة أفلاطون وتلميذه النجيب هيغل، ثم مناقشة ما توصل إليه الفيلسوف الأمريكي فوكوياما من.

فرضت كورونا على الكاتب فوكوياما الياباني الأصل الأمريكي الجنسية أن يتحدث من جديد بعد مقاله الشهير : نهاية التاريخ والرجل الأخير. الذي صدر سنة 1992. بعد أ يحاول فرانسيس فوكوياما التطرق للتحديات التي تواجه نظريته الأشهر «نهاية التاريخ»، وتفسيرها، وتحديد ما إذا كانت تسري على واقعنا اليوم وقد بشّر فوكوياما بـنهاية التاريخ وإن على الشعوب والأمم إذا ما أرادت العبور إلى العالم المابعد تاريخي، فعليها أن تتخلّى عن قيمها ومنظومة أفكارها وأيديولوجيّاتها لكي تلتحق بالحضارة.

نظر إليَّ نظرة المستغرب، وقال وما دخل نظرية (نهاية التاريخ) في حوادث الأمس، وراح يحدثني حديثا عامًا عن الكاتب الأمريكي (فوكوياما)، وكأني به يصحح لي استعمالي للمصطلح في غير موضعه، وبعد ان. بعد اعوام قليلة من نشره لكتاب نهاية التاريخ عدل فوكوياما من آرائه حول التاريخ ونهاياته، واكد في كتبه اللاحقة على دور عامل الثقة بالاخرين وعلى رأس المال الاجتماعي (القيم المشتركة) في نقلة.

فوكوياما ونهاية التاري

يتحدث عن الاهتمامات الزائدة لدي الدول والمجتمعات الديمقراطية اهم ما قد يكون مؤثرا في الانتهاء الاخلاقي للدول ففي الكتاب تمسك فوكوياما بنظريته في كتاب نهاية التاريخ والإنسان الآخير مع تركيز خاص على الدول الآسيوية. فرانسيس فوكوياما كاتب ومفكر أميركي الجنسية أصله ياباني؛ يعد من أهم مفكري المحافظين الجدد في أميركا.اشتهر بكتابه نهاية التاريخ والإنسان الأخير الذي ألفه بُعيد انهيار الاتحاد السوفياتي، لكنه تراجع لاحقا عن كثير من. بحث عن; الخميس, أغسطس 5 2021 بلوغ سن الرشد عند نهاية التاريخ. كان عمري خمسة عشر عاماً عندما كتب فوكوياما نهاية التاريخ، و-بقدر ما أكره أن أعترف بذلك- فإنني ابن حقبة الليبرالية الجديدة. يوشيهيرو فرانسيس فوكوياما (إنجليزية Yoshihiro Francis Fukuyama) (ولد 27 أكتوبر 1952) هو عالم وفيلسوف واقتصادي سياسي مؤلف وأستاذ جامعي أميركي اشتهر بكتابه نهاية التاريخ والإنسان الأخير الصادر عام 1992 والذي جادل فيه بأن انتشار. نبذة عن كاتب كتاب نهاية الإنسان عواقب الثورة البيوتكنولوجية فرانسيس فوكوياما pdf: كاتب ومفكر أمريكي الجنسية من أصول يابانية يعد من أهم مفكري المحافظين الجدد

تحميل قراءة. لمحة عن الكتاب. أضف تعليق. تحميل كتاب نهاية التاريخ والإنسان الأخير pdf الكاتب فرانسيس فوكوياما. قد كان يمكن لهذا الكتاب أن يمر عابراً دون أن يخلف أثراً يذكر مثل المئات من أمثاله. عندما صدر كتاب نهاية التاريخ والإنسان الأخير، للأميركي فرانسيس فوكوياما، بداية التسعينيات، في أعقاب تفكك الاتحاد السوفييتي، وانهيار جدار برلين واختفاء المعسكر الاشتراكي، لتقبر معه مسألة الثنائية القطبية

في عام 1989، نشرت مجلة ناشيونال إنترست مقالة للمنظّر السياسي الأميركي فرانسيس فوكوياما بعنوان أهي نهاية التاريخ؟ The End of History، أشار فيها إلى أنّ العالم لا يشهد نهاية الحرب الباردة فقط، بل نهاية التاريخ ذاته، فلقد بلغت. كتاب نهاية الإنسان pdf تأليف فرانسيس فوكوياما، كتاب نهاية الإنسان. وهو تفصيل للأفكار الواردة في مقالة لفوكوياما نشرتها مجلة شؤون خارجية الأميركية قبل أشهر من صدور الكتاب. في تعليقنا على تلك المقالة وجهنا لفوكوياما. في مايو 1948 أُعلن رسميًّا عن قيام «دولة إسرائيل» على الأراضي الفلسطينيَّة، الـ «دولة» التي فُرضت بالقوَّة كانت تقوم على وعدٍ إلهيٍّ بإقامة دولة إسرائيل على ما سُمِّي «أرض الميعاد» . في العام 1979 كانت ثورة المعمَّمين في.

عدنان أبوزيد كتب فرانسيس فوكوياما عن نهاية التاريخ؟ العام 1992، مبشّرا بانتصار الديمقراطية الليبرالية، ونهاية عصر الأيديولوجيا، وبزوغ عصر ما بعد العقائد السياسية والدينية، مثّبتا شكوكه في نهاية فكرة اليوتوبيا. نهاية الصراعات الأيديولوجية ودعوى نهاية التاريخ. كنّا قد أشرنا إلى جانبٍ من الانتقادات المعرفية والفلسفية التي وُجهت للأيديولوجيا، ولم يكن الأمر ليقف عند هذا الحد، فهناك دعوات للتبشير بنهاية الأيديولوجيات في محاولة.

نهاية، نهاية التاريخ عند فوكوياما

إنه ببساطة السؤال الذي تجنبه فوكويوما عندما غامر في نحت عنوان نهاية التاريخ: ماذا عن الاحتكار؟ تناقش الدراسة مقترحات لفكّ احتكار هذه الشركات للسلعة الاستراتيجية الأهم المعلومة لا بديل عن القيم الليبرالية في عالم اليوم سوى الالتفاف واختيار الأنماط المعقولة في التدبير والتسيير. والتقليل من الصراعات الداخلية والخارجية. يعني عولمة الرأسمالية والنمط الليبرالي في الاقتصاد والتجارة والسياسة

الآراء الواردة في موقع مركز الأبحاث العقائدية لاتمثل بالضرورة رأي سماحة السيد السيستاني (دام ظله إن فرانسيس فوكوياما قد تتبَّع في كتابه (نـهاية التاريخ) فكرة إلحاح مطلب المكانة وتأكيد أولوية هذا المطلب لدى الإنسان وهروبه من أنْ يَستخفَّ به الناس وتأثير هذه الفكرة على مسار التاريخ وعلى. نهاية، نهاية التاريخ عند فوكوياما؟ مسيرة جديدة من البحث عن الاعتراف..واليوم حيث تهتزّ الأرض من تحت أوربا اجتماعيا فإنّ فكرة نهاية التاريخ عند فوكوياما هي في نظري مشكلة مصداق لا مفهوم.

ماهي نظريه فوكوياما المرسا

في عالم يصبح الفكر فيه مجرد سندويتشات صغيرة الحجم كما حدث في نهاية التاريخ. حقائق أساسية عن فوكوياما فرانسيس فوكوياما كاتب امريكي من أصل ياباني ولد في سنة 1952 يعترف فوكوياما في كتابه الجديد الصادر الشهر الماضي بأن العالم تغير عن تلك اللحظة حينما نشر مقاله الأول عن نهاية التاريخ في 1989 قبيل انهيار الكتلة الشرقية، أو عندما ظهر كتابه الأشهر في 1992. في حجم ضخم قوامه 1245 صفحة، استطاع المفكر الأميركي من أصل ياباني فرانسيس فوكوياما صاحب مؤلف نهاية التاريخ استطاع أن ينجز مشروعه البحثي الشامل والطموح الذي أصدره في مجلدين، ليتناول فيهما أصول. قراءة منأنية و نقدية لكتاب فوكويامانهاية التاريخ. من طرف سليم19 الجمعة ديسمبر 11, 2009 5:48 pm. لم يثر كتاب آخر مثلما أثاره كتاب (فوكوياما) : (نهاية التاريخ وخاتم البشر) من جدل على النطاق العالمي.

البحث: مشاركات اليوم نهاية التاريخ - فرانسيس فوكوياما وبعد ذلك يحاول فوكوياما الإجابة عن السؤال التالي : هل سيخلق هذا مجتمعاً مستقراً للإنسان الذي سيعيش في ظله, خاتم البشر. كان الناس يعون ما قلته حول نهاية التاريخ في اللقاءات التي تعقد في كوبا والاتحاد السوفيتي والدول الشيوعية الأخرى، وفهموا أن هذا هو التحدي الأساسي الذي يواجه معتقداتهم حول مسار التاريخ عند النظر النقدي لهذه الرؤية ومدى قربها وبعدها من أطروحة نهاية التاريخ يشير بعض المحللين السياسيين إلى أن أطروحة هنتنجتون هي عكس أطروحة فوكوياما، على اعتبار أن الأول يعلن تصاعد الصراع بين.

- عارض الرئيس الفنزويلي السابق هوغو شافيز نهاية التاريخ، حيث ناقش قضيته في خطاب ألقاه في سبتمبر 2006 أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة، وقبل ذلك بفترة وجيزة، في أغسطس 2006، كتب فوكوياما. فرانسيس فوكوياما كاتب ومفكر أمريكي الجنسية من أصول يابانية ولد في مدينة شيكاغو الأمريكية عام 1952 من كتبه كتاب (نهاية التاريخ والإنسان الأخير) و(الانهيار أو التصدع العظيم).. عمل بوظائف عديدة أكسبته الكثير من الخبرة. نهاية التاريخ لـ ويتابع فوكوياما إلى أن ما طرحه لم يكن المقصود به توقف استمرارية تواتر الأحداث، حتى الضخم أو المروّع منها، وإنما توقف التاريخ، التاريخ كما هو مفهوم لديه عن نيل وفرات عن.